المجلس الأعلى للإبداع يوافق على تمويل بحث المهندسة ميس شديد

أنتِ

لها

حصلت المحاضرة المهندسة ميس شديد من قسم الهندسة الكيميائية على موافقة المجلس الأعلى للإبداع لاحتضان وتمويل أحد مشاريعها البحثية، حيث تقدمت شديد بمشروع تصميم جهاز تحلية مياه يعمل بالطاقة الشمسية ويقوم بتوفير مياه نقية بتكلفة قليلة وانتاجية تفوق انتاجية الاجهزة التقليدية ثلاثة أضعاف.


تم ذلك خلال إحتفال دعى له المجلس الأعلى للإبداع والتميز في مقره الكائن في ضاحية الريحان- رام الله، حيث قام المجلس بتوقيع أربع اتفاقيات لمشاريع من جامعات فلسطينية مختلفة من ضمنها مشروع المهندسة شديد، وحضر الاجتماع د. راني شهوان، مدير المعهد الكوري ومركز التعليم المستمر، ممثلاً عن الجامعة.

ومن مميزات الجهاز المذكور أنه يقوم بتوفير المياه بصورة مستمرة وبسرعة أكبر من الأجهزة التقليدية، ويعتمد على الطاقة النظيفة المتوفرة، ويتوقع من هذا الجهاز أن يكون مناسباً للاستخدام في مختلف المناطق الفلسطينية بالإضافة إلى المناطق النائية والمحرومة من المياه النقية.

 وقد أثنى المجلس على مشروع المهندسة شديد، واصفاً إياه بالمشروع الواعد الذي يمكن أن يتحول من مشروع بحثي الى مشروع إقتصادي يعود بالنفع على المجتمع وفق ما نشره موقع جامعة النجاح الوطنية.