إستغلي علم العلاج بالألوان في بيتك

أنتِ

لها

في الطبيعة الإنسانية هناك ارتباط عاطفي قوي مع الألوان، يُؤثّر على مزاجنا، لكن هناك أيضًا مساحة كبيرة للتنوّع الفردي، فقد نحب لونًا معينًا لأنه يرتبط في ذهننا بفترة سعيدة من حياتنا أثناء الطفولة.

هذه العلاقة العاطفية تؤثر في حياتنا أكثر مما نظن، وفي هذا المجال تتعدّد الدراسات المتخصصة وبعضها يتوسّع في علم العلاج بالألوان الذي يساعد على فهم هذه العلاقة والاستفادة منها في حياتنا.

كيف تؤثر الألوان على مزاجنا

تتحدّث دراسة حديثة نشرها موقع “بابا ميل” عن تجربة أجراها طبيب نفسي لدراسة تأثير الألوان، حيث طلب طلاء جدران بعض السجون باللون الوردي اللطيف، وتبيّن له أن للون تأثيرًا نفسيًا وفسيولوجيًا على السجناء، فقد أصبحوا أقل عدوانية وأكثر هدوءًا.

وقد ولدت هذه التجربة وغيرها من الأبحاث فرعًا جديدًا في علم النفس، وأكدت إمكانية مساعدة المرضى على الشفاء من خلال إدخال الألوان في منازلهم.

وفي هذا المنحى يتفق العلماء حول الألوان التي لها تأثير إيجابي على مزاجنا، فالألوان والدرجات الأكثر دفئًا تمنح النشاط، والألوان الأكثر برودة لها تأثير أكثر هدوءًا، لذا فاللون الأزرق يوحي بالهدوء، والأحمر يمنحنا الطاقة.

ويقول بها علماء النفس إن اللون يجب أن يكون مشرقًا ليكون له تأثير ملحوظ على مزاجك، وهذا يعني أن ألوان الباستيل الباهتة والبيج ليس لها تأثير، فإذا كانت هذه الألوان هي الأساس داخل منزلك، فإن العناصر الساطعة من مُكملات الديكور ستظهر بشكل جميل وتعمل على تعزيز مزاجك بشكل جيد.

ويجبُ الأخذ في الاعتبار أن ارتباط الألوان يعتمد على المجتمع الذي أنت جزء منه، فاللون الأبيض في كوريا مثلًا هو لون الحداد، في حين أن هذا اللون هو لون الفرح في بلدان أخرى.

كيف تستخدمين الألوان في منزلك

بعد اختيار اللون الذي سيُحسن مزاجك، عليك أن تُقرّري أين وكيف تضيفينه إلى منزلك، فإذا قررت طلاء جدران منزلك، ضعي في اعتبارك أن وظيفة الغرفة يجب أن ترتبط بالمشاعر التي ترغبين في استحضارها.

مثلًا، عليك عدم طلاء جدران غرفة النوم باللون الفيروزي إذا كنت تربطين هذا اللون بالشعور بالحيوية لأنه سيجعل من الصعب عليك الاسترخاء والراحة، لكن اللون نفسه يمكن أن يكون رائعًا في المكتب أو غرفة المعيشة، حيث أنت بحاجة إلى الطاقة.

وإذا كنت ترغبين بالاستفادة من فوائد الألوان لكنك لا تريدين إنفاق الكثير من المال والجهد، يُمكن لك إضافة بعض القطع الصغيرة كالبدء بإضافة قطع زخرفية صغيرة، وهو ما ينصح به ذوو الاختصاص، إذا كنت غير متأكدة من الألوان الزاهية التي تريدين دمجها في داخل منزلك.

كما يُمكن لك إضافة مجموعة من الوسائد بألوان مختلفة تتناسب والأثاث لديك، فالستائر الملوّنة والمزهريات وإطارات الصور يمكن أن تحدث فرقًا كبيرًا في إضفاء البهجة على منزلك وتُعطي لك الكثير من الراحة النفسية.