رام الله: وزيرة المرأة تشارك بافتتاح بازار الزيتون السنوي الأول

أنتِ

لها

تحت رعاية وزارة شؤون المرأة وغرفة تجارة رام الله و البيرة ، افتتحت د. آمال حمد وزيرة شؤون المرأة في مدينة رام الله بازار الزيتون السنوي الأول والذي نظمه جروب Mamapedia Ramallah بالتعاون مع شركة Royal Events ويأتي المعرض بمشاركة سيدات رياديات من كافة محافظات الوطن، ومن مختلف القطاعات الاقتصادي ويضم منتجات مميزة صنعت بأيدي نساء رياديات فلسطينيات، يقام في النادي الأورثوذوكسي واستمر لمدة ثلاثة أيام.

وأكدت حمد، أن مشاركة المرأة في القوى العاملة مؤشراً هاماً لقياس القوة الإنتاجية والاقتصادية للمجتمع، وكلما ارتفعت نسبة مشاركة المرأة في سوق العمل وتشغيلها في ظروف عمل لائقة، سادت العدالة والمساواة بين الجنسين داخل المجتمع و يؤدي ذلك إلى تحقيق العديد من المكاسب ألاقتصادية والاستثمار الأمثل للموارد البشرية المتاحة على المستوى القومي، وتخفيض نسبة البطالة، وتدفع عجلة التنمية الاقتصادية للأمام.

وأضافت حمد، بأنه بالرغم من التقدم المحرز الذي حققته المرأة في العديد من المجالات إلا أنها لم تصل بعد إلى المأمول والمتوقع ، فما زالت نسبة مشاركتها في القوى العاملة محدودة وتحت المتوقع، لذا فأمامنا جميعا مشوار طويل وجهد مضن لكي نصل إلى ما نتطلع ونصبو إليه ولما تستحقه المرأة.

وأكدة الوزيرة قائلة: “وإننا في وزارة شؤون المرأة على استعداد تام ونمد أيدينا للتَعاون مع كافة المُؤسسات الأهلية والوطنية، للعَمل معا من أجل فتح المجال أمام النساء والفتيات للمشاركة في المَجال الاقتصادي والعمل على تمكينهن اقتصادياً، وتوفير السبل والوسائل من أجل منحها الفرصة للمُساهمة في عَملية التَنمية الاقتصادية وبشكل فَعال.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٥‏ أشخاص‏، و‏‏‏‏أشخاص يقفون‏، و‏بدلة‏‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٤‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏أشخاص يقفون‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏١٢‏ شخصًا‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏أشخاص يقفون‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٨‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏أشخاص يقفون‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٩‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏أشخاص يقفون‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٤‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يقفون‏‏‏