كميل يعلن الشروع بإنشاء مدرسة صناعية مهنية للإناث غرب سلفيت

أنتِ

لها

أعلن محافظ سلفيت عبد الله كميل، عن الشروع بالإجراءات اللازمة لإنشاء مدرسة صناعية مهنية للإناث في بلدة بديا غرب سلفيت، هي الأولى من نوعها في المحافظة.

جاء ذلك خلال لقائه، مؤخرا، مع مدير عام الأبنية في وزارة التربية والتعليم فخر الصفدي، ورئيس بلدية بديا أحمد أبو صفية.

وأكد كميل، أهمية هذا المشروع التعليمي الريادي، كونه يخدم محافظة سلفيت والمحافظات المجاورة، ويفتح آفاقا جديدة على صعيد التعليم المهني والنمو الاقتصادي والتشغيل.

بدوره، بين الصفدي أنه سيتم إنشاء المدرسة على مساحة 5 دونمات خصصتها بلدية بديا لهذا الغرض، وأن التربية والتعليم ستباشر بإعداد التصاميم والمخططات الهندسية للمدرسة خلال الأيام المقبلة.

وأبدى أبو صفية، الجاهزية التامة وتوفير المتطلبات اللازمة بالتعاون مع البلدات المجاورة والمجتمع الحلي، لإتمام المشروع.